إطلاق برنامج تدريب مقرون بالتعليم، فما تفاصيله؟

العمانية – أثير

دشّنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار اليوم المرحلة الثانية من البرنامج الوطني للتدريب المقرون بالتعليم “إعداد” ويستمر لمدة عام أكاديمي كامل، وذلك بالتعاون مع شركة تنمية نفط عُمان ويستهدف طلبة السنة قبل الأخيرة من الدارسين في مؤسسات التعليم العالي الحكومية والخاصة.

وأكدت معالي الدكتورة رحمة بنت إبراهيم المحروقية وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار في تصريح لها أنّ برنامج “إعداد” جاء ليكون برنامجًا وطنيًّا طموحًا يعمل على تهيئة وإعداد كفاءات وطنية ذات قدرات ومهارات دينامكية مُنافسة في سوق العمل عبر توفير فرص التدريب المُمنهجة والكافية لطلبة التعليم الجامعي من جهة وتزويد مؤسسات التعليم العالي بتغذية راجعة حول المعارف والمهارات التي تحتاجها لتضمينها في برامجها الدراسية بما يرقى بمستوى مخرجاتها ويجعلها مستجيبة ومتلائمة مع متطلبات سوق العمل من جهة أخرى.

من جانبه وضّح الدكتور سالم بن خميس العبري المدير العام المساعد للبرامج وضمان الجودة بمديرية الجامعات والكليات الخاصة أنّ برنامج “إعداد” يسعى إلى التوسع في أعداد الذين سيتم استيعابهم سنويًّا إلى جانب عدد مؤسسات التعليم العالي والبرامج والتخصصات التي تتيح فرص التدريب العملي بها.

وأضاف أنّ البرنامج استهدف في دورته الأولى التخصصات الهندسية في 5 جامعات ويسعى حاليًّا إلى إدراج جميع الجامعات الحكومية والخاصة في البرنامج بحلول عام 2040 ولمختلف التخصصات العلمية والفنية والمهنية التي تقتضي تدريبًا علميًّا، مع التوسع في أعداد مؤسسات القطاع الصناعي والخاص التي تتبنى البرنامج على مراحل.

وفي سياق متصل أشار المهندس حمد بن سيف الحضرمي مدير التدريب والتطوير الخارجي بشركة تنمية نفط عُمان إلى أنّ برنامج “إعداد” توسع ليشمل 10 مؤسسات أكاديمية و13 مؤسسة صناعية، وهناك خطة للعام القادم لاستهداف معظم المؤسسات الأكاديمية والصناعية.

تضمن التدشين التوقيع على عدد من بروتوكولات التعاون بين القطاعين الصناعي والأكاديمي التي تهدف إلى دعم خطط برنامج “إعداد” لربط القطاعين الصناعي والأكاديمي وتدريب طلبة مؤسسات التعليم العالي الخاصة وبناء قدراتهم.

كما وقعت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار اتفاقية تعاون مع شركة تنمية نفط عُمان لتمويل عدد من المنح الدراسية في مسار الدبلوم المهني بالكليات المهنية تقوم بموجبها الشركة بتمويل 100 منحة دراسية لطلبة مدارس السلطنة للعام الأكاديمي الحالي 2020-2021.

وقع الاتفاقية من جانب الوزارة معالي الدكتورة رحمة بنت إبراهيم المحروقية وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار فيما وقعها من جانب الشركة ستيف فيمستر المدير العام للشركة.

يُذكر أنّ البرنامج الوطني “إعداد” بدأ دورته الأولى في العام الأكاديمي
2021-2020 بمشاركة 250 طالبًا وطالبة ممن هم في السنة الأكاديمية قبل الأخيرة من 5 جامعات، وفي المقابل اختيرت 4 مؤسسات من القطاع الصناعي والخاص مراكز للتدريب في تلك المرحلة

اترك رداً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى